شبيهك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on tumblr
Tumblr
Share on pinterest
Pinterest
Share on email
Email
شبيهك

مقدمة عامة عن الشبيه وموصفاته:

هل وجدت من يشبهك ؟ ولكن ما المقصود بمن يشبهك؟ هل المقصود بها انه يشبه شكلك   عقلك , فكرك,  طموحاتك  افكارك, روحك ؟ ومن هو شبيهك ؟ هل ما يقال عنه انه قرينك؟   لست اظن انه القرين ولا يوجد هذا المصطلح من اساسه  شبيهك ليس من الشرط ان يكون نسخه من شخصيتك بل هو متوافق معك فى النواحى التى ذكرناها سابقا ولكن ليس منسوخ منك بل وبالعكس هو يكملك فى ىعض الامور وانت ايضا قد تكمله فى امور اخرى فهو شبيهك ولكن ليس نسختك.

شبيهك فى الروح : روحك التى تبغى الهدوء دائما والتى لا تريد من يعكر مزاجها او صفوها ,روحك الصافيه التى تشتاق ان تنطلق من جو العالم الصاخب الملئ بالمشاغبات والمشاكل

شبيهك فى الفكر : اسلوب تفكيرك المنظم والمرتب والمنمق الذى يشتاق ان يطلق صراحه الى حيز العمل والتنفيذ

شبيهك فى الطموحات : التى دائما تؤرق بالك وتستحوذ على تفكيرك دائما  ولا يهدأ لك بال الا ان تحاول عدة مرات فى تحقيق طموحاتك هذه .

هو يشبهك ولكن فى نفس الوقت يكملك لاننا كما ذكرنا سابقا انه ليس نسخه منك و لكن هو يكمل نفائصك كما انت ايضا تكمل نقائصه فكلاكما قد تكونا وجهان لعملة واحده .

كيف تتعرف عليه ويتعرف عليك؟

ولكن فى هذا الزحام من الحياة والضغوط وحروبات العالم المضنيه كيف تتعرف على شبيهك وكيف ايضا هو يتعرف عليك ؟

الامر ليست بهذه السهولة قد تظل معظم حياتك تبحث عنه قد تضل وتتعثر و تخطأ و تتكبد الكثير من الآلآمات التى لاحصر لها اثناء رحتك الحياتيه , قد تظل دائما فى حالة توهان وكأنك تبحث عن جزء منك مفقود , قد تتواجد وسط العشرات من الاشخاص سواء معارف ,اصدقاء , اقارب  , ولكن بالاسف قد لا تشعر بهم , ليس هذا معناه اننا نقاطع البشر ,فالعلاقات البشريه مهمه جدا فى حياة الانسان ولا يمكن الاستغناء عنها لما لها من تاثير ايجابى فى معظم نواحى حياتنا , ولكن نرجع لصميم موضوعنا وهو الشبيه بمعنى الشخص الذى تأنس له ولاتشعر بالملل ولا بالوقت فى وجودك معه , هو من يحتويك ويعرف طباعك وشخصيك وانت ايضا بدورك ان تعرف كل هذه النواحى تجاهه , فالعلاقة بينكما متبادلة وليست من طرف واحد والا لن تكتمل العلاقه ابدا لو كان من جانب واحد دون الاخر .

شبيهك ….هل يلزم ان يكون  شخص محدد بعينيه :

سبيهك ليس من الشرط ان يكون من لحمك ودمك او من اصدقائك حتى لو كان من المقربين او من المعارف  …الشبيه هو انسان عادى قد يبدو غريب عنك فى بادئ الامر و مع الوقت قد  تشعر بالارتياح معه ومع مرور الوقت والتعاملات قد تنشأ بينكم ما يسمى بتوارد الخواطر 

يبمعنى قد تتفاجأ ان ما تفكر فيه هو ايضا فى نفس اللحظه يفكر فيه , فقد يعجز العلم احيانا فى تفسير بعض هذه الظواهر التى تسمى بالظواهر السامية ولكن من واقع تجاربنا الحياتيه قد تحدث معنا ونشعر بها وتزداد مع زيادة التعاملات .

ولكن السؤال المتبقى كيف تجده :

وهنا فى ختام موضوعنا عن من يشبهك وموصفاته يتبقى لنا شئ الا وهو كيف تجده ؟ هل انت ملزم ان تبحث طوال الوقت كمن يبحث عن نغسه التائهه ؟ 

رائ الشخصى : انت غير مطالب ان تقوم برحلة بحث فقد تيأس فى منتصف الطريق ويصيبك الاحباط والضجر ولكن امضى قدما فى حياتك . عليك ان تحب الجميع وان تحب نفسك ايضا قبل كل شئ وفى رحلة حياتك هذه سوف تجد فى يوما ما من يشبهك , قد يأتى متاخر او تظن انه تأخر ولكن لا تيأس سوف تجده فى يوما ما .

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on tumblr
Tumblr
Share on pinterest
Pinterest
Share on email
Email
Gihan Ghattas

Gihan Ghattas

أ.جيهان فاروق غطاسحاصله علىبكالوريوس تعاون  وعلوم  زراعيهكورسات فىالتغذيه العلاجيه بالمركز الدبلوماسىالتنميه البشريهفى كلا من :مركز التطوير و الابداعالمركز الدبلوماسى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى
%d مدونون معجبون بهذه: